قصة دعاء كميل وفضل قراءة الدعاء في ليلة الجمعة

قصة دعاء كميل وفضل قراءة الدعاء في ليلة الجمعة

دعاء كميل وهو الدعاء الذي دعاه سيدنا الخضر الرجل الصالح الذي أرسله الله إلى سيدنا موسى عليه السلام، وقد ورد إلينا دعاء كميل عن سيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه، ويدعو المسلم بهذا بغية تيسير الأمور وتفريج الكرب ومن أفضل الأوقات التي يتم الدعاء فيها بهذا الدعاء ليلة النصف من شعبان وليلة الجمعة وفي هذا المقال سوف نتعرف أكثر عن دعاء كميل وفضل هذا الدعاء وفوائده، فتابعوا معنا.

ما هي قصة دعاء كميل؟ 

ما هو دعاء كميل وما هي قصته؟ هو دعاء كميل بن زياد وقد عُرف الدعاء باسم الراوي ويُقرأ هذا الدعاء في ليالي الجُمع وفي ليلة النصف من شعبان، ولهذا الدعاء قصة حيث كان سيدنا علي رضي الله عنه في مدينة البصرة وحوله جماعة من أصحابه يذكر لهم في المجلس فضائل ليلة النصف من شعبان وعندما رجع علي رضي الله عنه إلى منزله إذا بطارق يطرق بابه ليلًا فسأل علي رضي اله عنه: من الطارق؟ 

فقال الطارق: أنا كُميل بن زياد. 

فقال علي رضي الله عنه: ماذا تريد يا كُميل في هذه الساعة؟

فقال: علمني دعاء الخضر.

فقال علي رضي الله عنه يا كميل أوجب لك طول الصحبة أن نجود لك بما طلبت.

وهكذا علمّه الدعاء ومن هنا سُمي الدعاء باسم دعاء كميل لأن الدعاء وصلنا عن طريق كميل بن زياد.

دعاء كميل
دعاء كميل

دعاء كميل كامل

  • اللّهم إنّي أسألك برحمتك الّتي وسعت كلَّ شيء، وبقوتك الَّتي قهرت بها كلَّ شيء، وخضع لها كل شيء، وذلَّ لها كلُّ شيء، وبجبروتك الَّتي غلبت بها كلَّ شيء، وبعزَّتك الَّتي لا يقوم لها شيء، وبعظمتك الَّتي ملأت كلَّ شيء، وبسلطانك الَّذي علا كلَّ شيء، وبوجهك الباقي بعد فناء كلِّ شيء، وبأَسمائِك الَّتي ملأت أركان كلِّ شيء، وبعلمك الَّذي أحاط بكلِّ شيء، وبنور وجهك الَّذي أضاء له كلُّ شيء، يا نور يا قدُّوس، يا أوَّل الاْوَّلين ويا آخر الآخرين.
  • اللّهمَّ اغفر لي الذُّنوب الَّتي تهتك العصم، اللّـهمَّ اغفـر لي الذُّنوب الَّتي تنزل النِّقم، اللّهمَّ اغفر لي الذُّنوب الَّتي تغيِّـر النِّعم، اللّـهمَّ اغفر لي الذُّنوب الَّتي تحبس الدُّعاء، اللّـهمَّ اغفر لي الذُّنوب الَّتي تنزل البلاء، اللّهمَّ اغفر لي كلَّ ذنب أذنبته، وكلَّ خطيئَة أخطأتها، اللّهمَّ انّي اتقرَّب اليك بذكرك، واستشفع بك إلى نفسك، وأَسأَلك بجودك أن تدنيني من قربك، وأن توزعني شكرك، وأن تلهمني ذكرك.
  • اللّهمَّ مولاي كم من قبيح سترته وكم من فادح من البلاء أقلته وكم من عثار وقيته، وكم من مكروه دفعته، وكم من ثناء جميل لست أهلا له نشرته.

فوائد دعاء كميل

  • يقرأ هذا الدعاء يوم الجمعة بغية تيسير الأمور.
  • يفتح الأبواب المغلقة.
  • سبب في غفران الذنوب.
  • يعد سبب في الرزق.
  • الحماية من كل الشرور والأعداء.
  • يحثنا على التوجه لله -عز وجل- ويقربنا منه.

دعاء كميل مكتوب مفاتيح الجنان

  • اللّهمَّ عظم بلائي أفرط بي سوء حالي، وقصرت بي أعمالي وقعدت بي أغلالي وحبسني عن نفعي بعد أملي، وخدعتني الدُّنيا بغرورها، ونفسي بجنايتها، ومطالي يا سيِّدي فأَسأَلك بعزَّتك أن لا يحجب عنك دعائي سوء عملي وفعالي، ولا تفضحني بخفي ما اطَّلعت عليه من سرّى، ولا تعاجلني بالعقوبة على ما عملته في خلواتي من سوء فعلي وإساءتي ودوام تفريطي وجهالتي وكثرة شهواتي وغفلتي.
  • وكن اللّهمَّ بعزَّتك لي في كلِّ الاْحوال  رؤوفا وعلي في جميع الاْمور عطوفا إلـهي وربّي من لي غيرك أَسأَله كشف ضرّي والنَّظر في امري، إلهي ومولاي أجريت علي حكما اتَّبعت فيه هوى نفسي ولم أحترس فيه من تزيين عدوّي، فغرَّني بما أهوى وأسعده على ذلك القضاء فتجاوزت بما جرى علي من ذلك بعض حدودك، وخالفت بعض أوامرك فلك الحمد علي في جميع ذلك ولا حجَّة لي فيما جرى عليَّ فيه قضاؤُك وألزمني حكمك وبلاؤُك، وقد أتيتك يا إلـهي بعد تقصيري وإسرافي على نفسي معتذرا نادما منكسرا مستقيلا مستغفرا منيبا مقرّا مذعنا معترفا لا أجد مفرّا ممّا كان منّي ولا مفزعا أتوجَّه إليه في أمري غير قبولك عذري وإدخالك ايّاي في سعة من رحمتك.
  • أنت تعلم ضعفي عن قليل من بلاء الدُّنيا وعقوباتها وما يجري فيها من المكاره على أهلها ، على أنَّ ذلك بلاء ومكروه قليل مكثه، يسير بقاؤُه، قصير مدَّته فكيف احتمالي لبلاء الآخرة وجليل  وقوع المكاره فيها وهو بلاء تطول مدَّته ويدوم مقامه ولا يخفَّف عن اهله لأنه لا يكون إلاّ عن غضبك وانتقامك وسخطك، وهذا ما لا تقوم له السَّمـاوات والأرض.
اقرا ايضا:  دعاء حفظ النفس من العين والحسد وجميع الأمراض

دعاء كميل pdf

  • لتحميل كتاب دعاء كميل بن زياد PDF للإمام علي بن أبي طالب عليه السلام اضغط هنا.

دعاء كميل للرزق والفرج من السُنَة النبوية

  • اللّهمَّ إنّي أَسأَلك سؤال خاضع متذلِّل خاشع أن تسامحني وترحمني وتجعلني بقسمك راضيًا قانعًا وفي جميع الاْحوال متواضعًا، اللّهمَّ وأَسأَلك سؤال من اشتدَّت فاقته، وأنزل بك عند الشَّدائِد حاجته، وعظم فيما عندك رغبته، اللّـهمَّ عظم سلطانك وعلا مكانك وخفي مكرك وظهر أمرك وغلب قهرك وجرت قدرتك ولا يمكن الفرار من حكومتك، اللّهمَّ لا أجد لذنوبي غافرا، ولا لقبائِحي ساترا، ولا لشيء من عملي القبيح بالحسن مبدِّلا غيرك لا الـه إلاّ انت سبحانك وبحمدك ظلمت نفسي، وتجرَّأْت بجهلي وسكنت إلى قديم ذكرك لي ومنِّك عليَّ.

دعاء كميل لتيسير الأمور

  • يا إلهي وسيِّدي ومولاي ومالك رقّى، يا من بيده ناصيتي يا عليمًا بضرّي ومسكنتي، يا خبيرًا بفقري وفاقتي يا ربِّ يا ربِّ يا ربِّ أَسأَلك بحقِّك وقدسك وأعظم صفاتك وأسمائِك أن تجعل أوقاتي من اللَّيل والنَّهار بذكرك معمورة، وبخدمتك موصولة، وأعمالي عندك مقبولة حتّى تكون أعمالي وأورادي كلُّها وردًا واحدًا وحالي فى خدمتك سرمدًا، يا سيِّدي يا من عليه معوَّلي يا من إليه شكوت أحوالي يا ربِّ يا ربِّ يا ربِّ، قوِّي على خدمتك جوارحي واشدد على العزيمة جوانحي وهب لي الجدَّ في خشيتك، والدَّوام في الاْتِّصال بخدمتك، حتّى أسرح إليك في ميادين السّابقين وأسرع إليك في البارزين وأشتاق الى قربك في المشتاقين وأدنو منك دنوَّ الْمخلصين، وأخافك مخافة الموقنين، واجتمع في جوارك مع المؤْمنين.
  • اللّهمَّ ومن أرادني بسوء فارده ومن كادني فكده، واجعلني من أحسن عبيدك نصيبًا عندك، وأقربهم منزلة منك، وأخصِّهم زلفة لديك، فانَّه لا ينال ذلك إلاّ بفضلك، وجد لي بجودك واعطف عليَّ بمجدك واحفظني برحمتك، واجعل لساني بذكرك لهجا وقلبي بحبِّك متيَّما ومنَّ عليَّ بحسن إجابتك، واقلني عثرتي واغفر زلَّتي، فانَّك قضيت على عبادك بعبادتك، وأمرتهم بدعائِك، وضمنت لهم الإجابة، فاليك يا ربِّ نصبت وجهي واليك يا ربِّ مددت يدي، فبعزَّتك استجب لي دعائي وبلِّغني مناي ولا تقطع من فضلك رجائي، واكفني شرَّ الجنِّ والاْنس من اعدائي، يا سريع الرِّضا اغفر لمن لا يملك إلاّ الدُّعاء فانَّك فعّال لما تشاء، يا من اسمه دواء وذكره شفاء وطاعته غنى، أرحم من رأْس ماله الرَّجاء وسلاحه البكاء، يا سابـغ النِّعم، يا دافع النِّقم، يا نور المستوحشين في الظُّلم، يا عالما لا يعلَّم، صلِّ على محمَّد وآل محمَّد وافعل بي ما أنت اهله وصلَّى الله على رسوله والاْئِمَّة الميامين من آله وسلَّم تسليمًا كثيرًا.

دعاء كميل مكتوب

  • اللّهمَّ إنّي أَسأَلك سؤال خاضع متذلِّل خاشع أن تسامحني وترحمني وتجعلني بقسمك راضيًا قانعًا وفي جميع الاْحوال متواضعًا، اللّهمَّ وأَسأَلك سؤال من اشتدَّت فاقته، وأنزل بك عند الشَّدائِد حاجته، وعظم فيما عندك رغبته، اللّـهمَّ عظم سلطانك وعلا مكانك وخفي مكرك وظهر أمرك وغلب قهرك وجرت قدرتك ولا يمكن الفرار من حكومتك، اللّهمَّ لا أجد لذنوبي غافرا، ولا لقبائِحي ساترا، ولا لشيء من عملي القبيح بالحسن مبدِّلا غيرك لا الـه إلاّ انت سبحانك وبحمدك ظلمت نفسي، وتجرَّأْت بجهلي وسكنت إلى قديم ذكرك لي ومنِّك عليَّ. 
  • اللّـهمَّ  فاقبل عذري وارحم شدَّة ضرّي وفكَّني من شدِّ وثاقي.
  • يا ربِّ ارحم ضعف بدني ورقَّة جلدي ودقَّة عظمي، يا من بدأَ خلقي وذكري وتربيتي وبرّى وتغذيتي هبني لابـتداء كرمك وسالف برِّك بي يا إلـهي وسيِّدي وربّي، أتراك معذبي بنارك بعد توحيدك وبعد ما انطوى عليه قلبي من معرفتك ولهج به لساني من ذكرك، واعتقده ضميري من حبِّك، وبعد صدق اعترافي ودعائي خاضعا لربوبيَّتك، هيهات أنت أكرم من أن تضيِّع من ربَّيته او تبعد من أدنيته أو تشرِّد من أويته أو تسلِّم إلى البلاء من كفيته ورحمته، وليت شعرى يا سيِّدي والـهي ومولاي اتسلِّط النّار على وجوه خرَّت لعظمتك ساجدة، وعلى السن نطقت بتوحيدك صادقة، وبشكرك مادحة، وعلى قلوب اعترفت بالهيَّتك محقِّقة، وعلى ضمائِر حوت من العلم بك حتّى صارت خاشعة، وعلى جوارح سعت إلى أوطان تعبُّدك طائِعة واشارت باستغفارك مذعنة، ما هكذا الظَّنُّ بك ولا اخبرنا بفضلك عنك يا كريم يا ربِّ.

دعاء كميل بن زياد عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه

ذهب كميل بن زياد في آخر الليل طارقًا باب سيدنا علي بن أبي طالب عليه السلام وطلب منه أن يعلمه دعاء الخضر الذي آتاه الله -عز وجل- من لدنه علما، فقال له علي بن أبي طالب عليه السلام أجلس يا كميل واحفظ هذه الكلمات:

  • وكن اللّهمَّ بعزَّتك لي في كلِّ الاْحوال  رؤوفا وعلي في جميع الاْمور عطوفا إلـهي وربّي من لي غيرك أَسأَله كشف ضرّي والنَّظر في امري، إلهي ومولاي أجريت علي حكما اتَّبعت فيه هوى نفسي ولم أحترس فيه من تزيين عدوّي، فغرَّني بما أهوى وأسعده على ذلك القضاء فتجاوزت بما جرى علي من ذلك بعض حدودك، وخالفت بعض أوامرك فلك الحمد علي في جميع ذلك ولا حجَّة لي فيما جرى عليَّ فيه قضاؤُك وألزمني حكمك وبلاؤُك، وقد أتيتك يا إلـهي بعد تقصيري وإسرافي على نفسي معتذرا نادما منكسرا مستقيلا مستغفرا منيبا مقرّا مذعنا معترفا لا أجد مفرّا ممّا كان منّي ولا مفزعا أتوجَّه إليه في أمري غير قبولك عذري وإدخالك ايّاي في سعة من رحمتك.
  • أنت تعلم ضعفي عن قليل من بلاء الدُّنيا وعقوباتها وما يجري فيها من المكاره على أهلها ، على أنَّ ذلك بلاء ومكروه قليل مكثه، يسير بقاؤُه، قصير مدَّته فكيف احتمالي لبلاء الآخرة وجليل  وقوع المكاره فيها وهو بلاء تطول مدَّته ويدوم مقامه ولا يخفَّف عن اهله لأنه لا يكون إلاّ عن غضبك وانتقامك وسخطك، وهذا ما لا تقوم له السَّمـاوات والاْرض.
دعاء كميل
دعاء كميل

بعد أن تعرفنا على قصة دعاء كميل وفضل هذا الدعاء نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال وفي انتظار آرائكم وتعليقاتكم لنناقشها معًا حتى تعم الفائدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *