من هو جابر بن عبدالله وكم عدد غزواته مع الرسول؟

من هو جابر بن عبدالله وكم عدد غزواته مع الرسول؟

من هو جابر بن عبدالله، كثيراً ما نسمع هذا الاسم يتردد عندما ينقل أي حديث نبوي شريف، فهو جابر بن عبد الله بن عمرو ابن حرام بن ثعلبة بن حرام بن كعب بن غنم بن كعب بن سلمة الأنصاري السلمي من بني سلمة، ويُلقب باسم أبي عبد الله، وهناك من يقول أنه يُلقب بأبو محمد، وأيضاً يلقب بأبي عبد الرحمن وفيما يلي سنتناول معكم مولده ونشأته وقصته كاملة ووفاته، فتابعوا معنا.

من هو جابر بن عبدالله

  • هو الصحابي جابر بن عبد الله هو ابن لعبد الله بن عمرو بن حرام.
  • أمه هي نسيبة بنت عقبة بن عدي الأنصارية.
  • دخل جابر الإسلام وهو صغير عندما حضر بيعة العقبة الثانية مع والده، ويعد ثاني الأنصار في رواية الأحاديث النبوية الشريفة.
  • عندما هاجر النبي صلى الله عليه وسلم إلى يثرب، كان الصحابي جابر من أنصار النبي الذين ناصروه.
  • منعه أبوه من المشاركة بغزوة بدر، وأيضاً منعه من المشاركة بغزوة أحد، حتى يتولى مسئولية أخواته التسع.
  • مات أبوه في غزوة أحد، وبعد ذلك بدأ جابر يشارك في جميع غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • تعرض جابر في مرة من المرات إلى مرض شديد، وأخبر النبي أنه إن توفاه الله فسيورث كلالة، وبعد ذلك نزلت آية الكلالة: ” يَسْتَفْتُونَكَ قُلِ اللَّهُ يُفْتِيكُمْ فِي الْكَلَالَةِ إِنِ امْرُؤٌ هَلَكَ لَيْسَ لَهُ وَلَدٌ وَلَهُ أُخْتٌ فَلَهَا نِصْفُ مَا تَرَكَ وَهُوَ يَرِثُهَا إِنْ لَمْ يَكُنْ لَهَا وَلَدٌ فَإِنْ كَانَتَا اثْنَتَيْنِ فَلَهُمَا الثُّلُثَانِ مِمَّا تَرَكَ وَإِنْ كَانُوا إِخْوَةً رِجَالًا وَنِسَاءً فَلِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الْأُنْثَيَيْنِ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ أَنْ تَضِلُّوا وَاللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ”.
  • شارك جابر في الفتح الإسلامي لبلاد الشام بعدما مات النبي صلى الله عليه وسلم، وكان منضم إلى جيش خالد بن الوليد الذي استطاع أن يحاصر دمشق.
  • مكث جابر بالمسجد النبوي الشريف يدرس للناس، وكان يوجد له حلقة في المسجد يلتف الناس حولها، ليستمعوا إلى أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم.

 جابر بن عبدالله في غزوة الخندق

هناك قصة شهيرة حدثت مع جابر بن عبدالله والرسول صلى الله عليه وسلم عندما كان يعمل الصحابي الجليل جابر بن عبد الله على حفر الخندق هو وأصحابه، فكانوا يعانون من التعب الشديد والجوع أثناء تأديتهم لهذا العمل الصعب، فقاموا بربط بطونهم بالحجارة، حتى يتغلبوا على شعورهم بالجوع الشديد.

ومر ٣ أيام عليهم ولم يتناولوا شيئاً وخلال حفرهم للخندق وجدوا أمامهم صخرة صلبة جداً، لم يتمكنوا من إزاحتها، فقصوا هذا الأمر إلى رسول الله صلوات الله وسلامه عليه، وبدأ يضرب هذه الصخرة بالمعول، فتحولت إلى رمل ناعم، ويُعد هذا الأمر معجزة من معجزات الرسول صلى الله عليه وسلم.

زوجة جابر بن عبد الله

  • تزوج جابر من ابنة عمته سهيم بنت مسعود بن أوس بن مالك بن سواد بن ظفر.
  • تزوج سنة ٣ هجرياً، وذلك قبل وقوع غزوة الرقاع.
  • أنجب من ابنة عمته محمود، محمد، عبد الرحمن، عبد الله، عبد الرحمن، عقيل.

 كم عدد الغزوات التي شهدتها مع الرسول؟ 

هذا السؤال متكرر في أكثر من موقع لذا سنجيب عنه في السطور التالية:

شهد الصحابي الجليل جابر بن عبد الله رضي الله عنه تسعة عشر غزوة مع رسول الله صلوات الله وسلامه عليه، كما جاء بالحديث: (غَزَوْتُ مع رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ تِسْعَ عَشْرَةَ غَزْوَةً. قالَ جَابِرٌ: لَمْ أَشْهَدْ بَدْرًا، وَلَا أُحُدًا مَنَعَنِي أَبِي، فَلَمَّا قُتِلَ عبدُ اللهِ يَومَ أُحُدٍ، لَمْ أَتَخَلَّفْ عن رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ في غَزْوَةٍ قَطُّ).

من هو جابر بن عبدالله وأين دُفن؟

  • بعد أن عرفنا من هو جابر بن عبدالله سنتطرق إلى وفاته حيث توفي هذا الصحابي الجليل في المدينة المنورة سنة 78 هجرية عن عمر يناهز 94 عامًا.
  • دُفن الصحابي في المدينة وقد صلى على جنازته أبان بن عثمان بن عفان، وحمل نعشه حسن بن حسن بن علي بن أبي طالب.

وإلى هنا نصل لختام مقال “من هو جابر بن عبدالله” والذي تعرفنا فيه على قصة هذا الصحابي الكريم والغزوات التي شهدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.