من هو مؤسس علم الوراثة وأهم القوانين التي توصل إليها

من هو مؤسس علم الوراثة وأهم القوانين التي توصل إليها

مؤسس علم الوراثة هو غريغور مندل، ويمكن اعتباره اشهر العلماء الذين عملوا بكل جد من أجل فهم آلية توريث الصفات للكائنات الحية وكيفية انتقالها من الجيل الاول إلى الثاني أو بصفة أوضح من الآباء إلى الأبناء، وانتهى به المطاف إلى اكتشاف انتقال الصفات الوراثية من جيل لآخر بطريقة مميزة قابلة للعد وبالرغم من ذلك لم يتمكن آنذاك من اكتشاف مصطلع المورثات أو الجينات التي تم اكتشافها فيما بعد، تابعوا معنا المقال التالي لمعرفة قوانين مندل الوراثية.

من هو مؤسس علم الوراثة

توصل مندل مؤسس علم الوراثة إلى العديد من القواعد والقوانين التي أطلق عليها فيما بعد اسم قوانين علم الوراثة المتدلية بعد إجراء العديد من التجارب على نبات البازلاء لمدة سبعة سنوات فى الفترة ما بين عامى 1956 و1963، ركز مندل في تجاربه على سبع صفات لنبات البازلاء وهى طول وشكل ولون الثمرة وشكل ولون البذور وموقع ولون الزهرة، واخيرًا تمكن العالم مندل من صياغة مصطلح الصفة السائدة والمتنحية بعد تهجين نبات البازلاء الصفراء مع نبات البازلاء الخضراء، وبالرغم من أهمية تجارب مندل إلا أن الستار مازال مسدلًا على نتائجه لأكثر من ثلاثة عقود، ومع مطلع القرن العشرين أكد عدد من العلماء منهم إريك فون تشيرماك، ويليام جاسبر سبيلمان، كارل كورينس وهوغو دي فريس عن أهمية تجارب مندل بعد إعادة اكتشاف قوانينه مرة أخرى.

مؤسس علم الوراثة غريغور مندل
مؤسس علم الوراثة غريغور مندل

مقتطفات عن حياة مندل مؤسس علم الوراثة

  • وُلد مؤسس علم الوراثة مندل فى بلدة هيندز دورف فى الامبراطورية النمسا آنذاك عام 1822 الماضي.
  • عاش مندل حياة صعبة من الكفاح والمعاناة وبالرغم من صعوبتها إلا أنه تمكن من إثبات ذاته للعالم.
  • عاش مندل فى الماضي مع والداه واختيه، كما أنه تحمل تكاليف زواج أحدهما بالإضافة إلى تكاليف دراسته، وفيما بعد تحمل تكاليف دراسة أطفال أخته الثلاثة إلى أن أصبح اثنان منهم من أفضل الأطباء.
  • عمل والديه فى مزرعة تابعة لعائلة مندل منذ وقت طويل، واعتاد على العمل فى طفولته كبستاني وبالرغم من ذلك إلا أنه لم يتوقف عن الدراسة والمضي قدمًا في الحياة.
  • التحق بالمعهد الفلسفي بجامعة أولوموك لدراسة الفلسفة والفيزياء العملية والنظرية، ولكنه توقف عن الدراسة لمدة عام كامل لمرضه.
  • التحق مندل بكلية الفلسفة، وحينها كان يوهان كارل نستلر يتولي منصب عمادة قسم التاريخ الطبيعي والزراعة، وعرف عنه آنذاك اجرائه مجموعة من الأبحاث المكثفة لدراسة كيفية انتقال الصفات الوراثية لعدد من النباتات والحيوانات وخاصة الأغنام.
  • دخل العالم مندل إلى دير القديس أوغاستينوس في برنو من أجل التدريب ليكون كاهن وذلك بتوصية من معلم الفيزياء فريدريك فرانز.
  • أراد مندل الانضمام إلى نخبة المعلمين المؤهلين للعمل بالمدرسة الثانوية ولكنه لم يتمكن من ذلك بعد أن فشل فى اجتياز اختبارات التأهيل. 
  • سافر مندل إلى جامعة فيينا لاستكمال دراسته وذلك فى عام 1851.
  • بعد مرور عامين وبالتحديد فى عام 1853 عاد إلى الدير لبدء حياته المهنية كمعلم وأستاذ فيزياء ولكنه لم يتمكن من ذلك بعد أن تقدم للامتحان مرة أخرى وانتهت أيضًا بالفشل.
  • وفى عام 1857 انتخب من أجل تولي منصب رئاسة الدير وبعد عام واحد استلم المنصب، وبعد تقلد هذا المنصب قرر إنهاء عمله العلمي والتفرغ لمسؤوليات الدير وخاض بكل شجاعة معركته الحقيقية مع الحكومة المدنية بعد محاولاتها المتعددة فرض ضرائب على المؤسسات الدينية.
اقرا ايضا:  من هو رامي رضوان ومن زوجته وماهي ديانتة والسيرة الذاتية لة

تجارب مندل على نبات البازلاء

قضي مندل ثمانية سنوات من التجارب على نبات البازلاء من أجل وضع قوانين علم الوراثة، وقد وقع اختياره على نبات البازلاء لسهولة تخصيبها عن طريق حبوب اللقاح هذا إلى جانب أن ازهار نبات البازلاء تميل إلى التلقيح الذاتي الذي ينتقل من زهرة إلى اخرى، ونذكر من صفاتها المنفصلة ما يلي: 

  • طول نبات البازلاء قصير او طويل.
  • لون بذرة البازلاء اخضر او اصفر.
  • لون ثمرة البازلاء اخضر او اصفر.
  • لون الزهرة ابيض او بنفسجي.
  • شكل البذرة منتفخ أو متخصر.
  • شكل الثمرة منتفخ أو متخصر.
  • موقع الزهرة محوري أو طرفي.
تجارب مندل على نبات البازلاء
تجارب مندل على نبات البازلاء

وبعد التلقيح الذاتي وبدون اى تدخل لاحظ مندل أن النباتات الطويلة دائمًا ما تنتج عنها نباتات طويلة أما عن لون البذور فهى دائمًا خضراء اللون.

تلخيص الوراثة المندلية

وضع مندل أساس علم الوراثة، تمكن من وضع تجاربه بعد إجراء الكثير من التجارب والبحث والتجريب:

  • قام مندل بزرع عدد من بذور البازلاء ارجوانية اللون، ومن أجل الحصول على سلالة نقية الصفة ارجوانية اللون ترك البذور تلقح ذاتيًا دون أى تدخل، وبالفعل نتجت سلالة نقية جميع البذور ارجوانية اللون.
  • أجرى مندل عملية التلقيح الخلطي لنبات البازلاء، حيث قام بنقل حبوب اللقاح من متك نبات أرجواني الأزهار إلى ميسم نبات أبيض الأزهار، وكرر التجربة مرة أخرى ولكنه هذه المرة قام بنقل حبوب اللقاح من متك نبات أبيض الأزهار إلى ميسم نبات أرجواني الأزهار، ونتج عن التجربة جيل من الأزهار ارجوانية اللون وأطلق عليها اسم الجيل الأول F1.
  •  كرر تجربة التلقيح الذاتي لجميع نباتات الجيل الأول وكانت النتيجة 3 ازهار ارجوانية اللون إلى 1 أزهار بيضاء اللون، وأطلق على هذه النباتات اسم الجيل الثاني F2.
  • وبعدها قام مندل بتكرار التجربة على الصفات الستة لنبات البازلاء مثل لون وشكل البذرة ولون وشكل الزهرة وغيرها، ولاحظ من تكرار التجربة أكثر من مرة ظهور صفات أحد الأبوين فى الجيل الاول واختفائها في الجيل الثاني، وأطلق على الصفة التي تظهر اسم الصفة السائدة والصفة التي اختفت من الجيل أطلق عليها اسم الصفة المتنحية.
نتائج تجارب مندل على نبات البازلاء
نتائج تجارب مندل على نبات البازلاء

قوانين مندل الوراثية

انتهت تجارب مندل بوضع قوانين علم الوراثة، وجاءت التالي:

  • القانون الاول: أطلق عليه اسم قانون مندل الاول أو بعبارة أدق هو قانون انعزال الصفات، يتناول هذا القانون انعزال الايلين فى جين الصفة الواحدة خلال عملية الانقسام.
  • القانون الثاني: يطلق على قانون مندل الثاني اسم قانون التوزيع الحر.
أهمية قوانين مندل فى تطوير علم الوراثة
أهمية قوانين مندل فى تطوير علم الوراثة

 

وفاة مندل مؤسس علم الوراثة

توفى عالم الوراثة مندل فى السادس من شهر يناير عام 1884 عن عمر يناهز 61 عامًا بعد معاناة شديدة من مرض التهاب الكلية المزمن، وبعد وفاته أحرقت جميع الأوراق الخاصة به.

اقرا ايضا:  من هو زوج فوز العتيبي

تعريف علم الوراثة

علم الوراثة أو سر الحياة كما يطلق عليه من قبل الكثير من العلماء، وهو العلم الذى يعنى بدراسة الجينات أو الوصف الدقيق لها باعتبار أنها الوحدة الأساسية المسؤولة عن الوراثة، ويتناول هذا العلم طرق انتقال الصفات الوراثية من جيل إلى جيل، وفى بعض الأحيان تحدث طفرات جينية غير متوقعة وفى بعض الأحيان تتسبب هذه الطفرات فى انتقال بعض الأمراض من الآباء إلى الأبناء الذين لديهم استعداد للإصابة بهذه الأمراض ولهذا يطلق عليها اسم الأمراض الوراثية مثل السكري وأمراض القلب وأمراض الأوعية الدموية والأمراض العقلية وايضا امراض السرطان، وهنا تدعو الحاجة إلى دراسة وفهم الجينات الوراثية ومدى تأثيرها على الصحة العامة.

علم الوراثة
علم الوراثة

وظائف علم الوراثة

دراسة الجينات بوجه خاص وعلم الوراثة بوجه عام له أهمية كبيرة تعود على الفرد والمجتمع بالكثير من الفوائد مع إمكانية تطبيقها على العديد من المجالات، نذكر منها ما يلي:

التاريخ البشري

ساهم علم الوراثة فى فهم طبيعة النفس البشرية وتكوينها ومدى الترابط بين المجموعات البشرية وكل هذا كان له دور واضح فى تقديم للمؤرخين صورة أكثر وضوحًا عن التاريخ البشري  وأنماط الهجرة البشرية.

معالجة الاضطرابات والأمراض الوراثية

حتى الآن لم يتمكن العلماء من معالجة الاضطرابات والأمراض الوراثية ولكنهم أكدوا على ضرورة عمل التحاليل والأشعة فى موعد مبكر بعد حدوث الحمل، وهذه الإجراءات الطبية من شأنها اكتشاف هذه الأمراض مبكرًا وتقليل الضرر على قدر المستطاع، وقد أشار العلماء إلى ضرورة إجراء الاختبارات التشخيصية للمقبلين على الزواج، وقد تبين فيما بعد مدى أهمية هذه الفحوصات في تحذيرهم من انتقال الأمراض الوراثية إلى أبنائهم.

الطب الشرعي 

دراسة علم الوراثة والجينات والحمض النووي له أهمية كبيرة فى الطب الشرعي والقضايا القانونية، تعتمد فحوصات الأبوة على علم الوراثة بشكل وراثي، وبدون إجراء فحوصات الحمض النووي لم يتمكن الكثير من الأطباء الشرعيين من مطابقة الأدلة الجنائية مع المشتبهين، وكان لهذا دور كبير فى حل الكثير من القضايا الجنائية.

تطور علم الوراثة

يرجع الفضل فى تأسيس وتطوير علم الوراثة إلى العالم غريغور مندل، ولهذا تم إطلاق عليه اسم والد الوراثة وهذا يؤكد دوره فى تأسيس هذا العلم وبالرغم من مجهوداته فى دراسة كيفية انتقال الصفات الوراثية وإنتاج الصفات السائدة والمتنحية، إلا أن تجاربه كانت فى طي النسيان حتى مطلع القرن العشرين، فقد استند عليها علماء هذا القرن لتطوير علم الوراثة.

تطور علم الوراثة
تطور علم الوراثة

فروع علم الوراثة

يتفرع علم الوراثة إلى عدة فروع، وهي على النحو التالي:

  • علم الوراثة الكلاسيكي.
  • علم الوراثة الجزيئي.
  • علم الوراثة السكاني.
  • علم الوراثة البيوكيميائي.
  • علم الوراثة الفسيولوجي.
  • علم الوراثة السريري.
  • علم الوراثة السلوكي.
  • علم الوراثة الكمي.
  • علم الجينوم.
  • هندسة الجينات.

وفى نهاية مقالنا نكون قدمنا لكم معلومات حصرية عن غريغور مندل مؤسس علم الوراثة وأهم القوانين المندلية التي توصل إليها وتعريف موجز عن علم الوراثة وتطويره وأهمية دراسة علم الوراثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.